Miraa Images

كل ما تحتاجين معرفته عن الإخصاب في المختبر

الإجراءات بسيطة ولا تستغرق وقت.

AddThis is disabled because of cookie consent

لقرونٍ كانت صعوبة الإنجاب عائقًا أمام تحقيق حلم السيدات بالأمومة، لكن التقدم العلمي ساعد كثيرات على أن يحظين بطفلٍ طال انتظاره بالطرق الطبيعية. الحقن المجهري وطفل الأنابيب والتلقيح الصناعي… مصطلحات متعددة وملتبسة تشير إلى الإخصاب في المختبر أو العيادة. توجهنا إلى الطبيب محمود الحلوجي، اختصاصي النساء والولادة والحقن المجهري بمستشفى الشرطة ودار الطب، ليشرح لنا الفارق بينها ومتى نلجأ إليها، وكيف نتغلب على الضغط الاجتماعي الذي يلاحقنا كنساء إذا تأخرنا في الإنجاب، خصوصًا في مجتمعٍ يقيم كثيرات بدورهن البيولوجي  كأمهاتٍ ومربيات.

مرآه: حقن مجهري، طفل أنابيب، تلقيح صناعي… ما الفرق بين هذه المصطلحات؟

محمود الحلوجي: كلها مصطلحات تشير إلى نفس الشيء وهو التخصيب في المختبر، فطفل الأنابيب يشير إلى أخذ بويضة سليمة من الأم، مع حيوانات منوية صالحة من الأب، ووضعهم في أنبوب وننتظر حدوث التلقيح بطريقة طبيعية ولكن خارج الرحم. أمَّا التلقيح الصناعي فهو أخذ السائل المنوي من الأب وحقنه في الرحم مباشرةً، وهو ما يحدث في حالة وجود ضعف في حركة الحيوانات المنوية وعدم قدرتها على اختراق عنق الرحم.

في الإجراءين السابقين تكون نسبة حدوث الحمل هي نفس النسبة الطبيعية والتي تبلغ نحو 20%، لكن في التلقيح الصناعي نأخذ حيوانًا منويًّا سليمًا من الأب ونحقنه تحت الميكروسكوب في بويضة الأم، ليحدث التلقيح بنسبة نجاح تتعدى 50%، وفي حالة طفل الأنابيب والحقن المجهري نعيد البويضة إلى رحم الأم وننتظر أن تتشبث به ليبدأ الحمل.

متى يلجأ الزوجان إلى التلقيح في المختبر؟

بسبب الضغط الاجتماعي على المتزوجين حديثًا، قد تتوتر السيدة إذا لم تحمل خلال شهورٍ قليلة بعد الزواج، لكن الحقيقة أن علينا ترك الزوجين لمدة عام أو عامٍ ونصف قبل أن نتساءل عن تأخر الإنجاب. يجب أن يحظى الزوجان بعلاقة زوجية منتظمة، وأن يعيشا معًا طوال الوقت، فلا تكون الزوجة زوجة ثانية مثلًا، أو أن الزوج مسافر ويعود في عطلة أسبوعية أو شهرية مثلًا. إذا حققا كل هذا ومر عامٍ ونصف دون حمل، نبدأ الاختبارات الطبية. تبدأ الاختبارات بتحاليل للأم لنطمئن على هرموناتها وحالة الرحم، ونفحص الحيوانات المنوية للأب، ثم نبدأ متابعة التبويض من اليوم الثاني للدورة الشهرية وحتى اليوم الرابع عشر، ونراقب رحلة البويضة بالسونار بشكل منتظم على مدار ثلاثة أشهر دون أي أدوية. لو فشل هذا الإجراء نقوم بتنشيط البويضة ببعض العقاقير لرفع احتمالات حدوث الحمل، أو تنشيط المبيض ليفرز أكثر من بويضة في نفس الشهر لتزداد فرصة التخصيب بشكل طبيعي خلال العلاقة الحميمية بين الزوجين.

وماذا لو لم يحدث حمل بعد هذه الإجراءات؟

إذا كانت عملية التبويض تسير على ما يرام نبدأ فحص وجود أي انسداد في قنوات فالوب أو الرحم، أو وجود أجسام غريبة في الرحم مثل الأورام الليفية أو الالتصاقات، نفحص أيضًا بطانة الرحم المهاجرة أو تكيسات المبايض، إذا كانت هناك مشكلة نلجأ إلى التخصيب في المختبر، وإذا كان كل شيء على ما يرام فنحن نواجه حالة من “تأخر الإنجاب غير معلوم السبب”.

تكيسات المبايض مشكلة طبية شائعة بين كثير من الفتيات والسيدات، كيف يمكن أن تؤثر على حدوث الحمل؟

عندما تخرج البويضة من المبيض يجب أن تنزلق عبر قناة فالوب إلى الرحم، لو خُصِّبت يحدث الحمل، وإلا تنهار فتبدأ الدورة الشهرية. في تكيس المبايض تخرج البويضة لكنها لا تنزلق، تتراكم البويضات حول المبيض فتعيق خروج البويضات الجديدة. نعالج هذا بإجراء يسمى “تثقيب المبايض”، نصنع ثقوبًا في المبيض فتخرج البويضات ومن ثمَّ ترتفع نسبة حدوث الحمل.

هل ينجح التخصيب في المختبر مع كل حالات تأخر الحمل؟

إذا كانت هناك مشكلة طبية معروفة، فاختيار الوسيلة الأنسب للتغلب عليها يجعل نسبة النجاح موجودة، لكن إذا كنا بصدد حالة “تأخر إنجاب غير معلوم السبب” فالتلقيح الصناعي لن يكون مضمونًا، بينما توجد  نسبة نجاح مع تقنية الحقن المجهري.

هل يتسبب التلقيح في المختبر في أي أعراض جانبية للأم؟

لا، نهائيًّا، الإجراءات بسيطة ولا تستغرق وقت، وعادةً ما تُجرى في العيادة تحت تأثير بنج موضعي خلال دقائق.

ما الخطر الذي قد تتعرض له السيدات خلال الإخصاب في المختبر؟

الخطر الوحيد هو اللجوء للتنشيط المفرط للمبايض. بعض الحالات تكون مستعجلة على الحمل لدرجة تجعلها تخاطر بدفع المبيض للعمل حتى حده الأقصى، ويفرز بويضاته دون حذر. يتسبب هذا في إهدار مخزون الأم من البويضات. يجب أن أوضح أن الرجل يمتلك مصنعًا مستمرًا لإنتاج الحيوانات المنوية، فبعد إفراغها بالقذف يعيد الجسم إنتاجها من جديد دون حدود أو سن يأس، لكن المرأة تولد بمخزون محدود من البويضات، وإذا نفد هذا المخزون فهي تدخل فيما يسمى بـ”سن اليأس المبكر”، وتنتهي فرصها في الحمل، لهذا يجب التعامل بحذر مع تنشيط المبيضين لأن القاعدة الطبية هي أن يتم التنشيط لمدة 3 أشهر على الأكثر كل عام، أو لعام كل خمس سنوات.

هل تختلف مرحلة الحمل بعد الإخصاب في المختبر عن الحمل الطبيعي؟

لا، الإخصاب في المختبر ما هو إلا وسيلة لتسهيل التقاء البويضة بالحيوان المنوي، بعدها يسير كل شيء بشكلٍ طبيعي في الرحم. قد تسقط البويضة ويحدث إجهاض، وقد تتشبث بالرحم ويبدأ الحمل. يتوقف هذا على إرادة الله، لكن لا علاقة له بوسيلة الإخصاب.

هل حقيقي أن بوسع الزوجين استبعاد بعض الأمراض الوراثية عند اللجوء للحقن المجهري؟

نعم، إذا أراد الزوجان يمكننا فحص الأجنة وراثيًّا، واستبعاد بعض الأمراض المزمنة لينجو منها الجنين. كذلك يمكننا تحديد جنس المولود سواء كان ذكرًا أو أنثى، لأن عملية التلقيح تكون تحت سيطرتنا بالكامل.

ما خطوات الحقن المجهري بالتفصيل؟

نأخذ البويضة السليمة من الأم، وحيوان منوي جيد من الأب، ويتم تلقيح البويضة بواسطة الميكروسكوب، وتترك في وسطٍ ملائم لمدة خمسة أيام مثلًا حتى تنضج، ثم توضع في الرحم كبويضة ملقحة وناضجة بالفعل. نختار وقت التبويض العادي لزرع البويضة، ويكون علينا أن ننتظر تشبثها بجدار الرحم لتبدأ مرحلة الحمل. في المعتاد نطلب من الأم إجراء تحليل حمل رقمي بعد خمسة عشر يومًا من الزرع لتتأكد من الحمل أو عدمه. إذا لم يثبت الحمل لا قدر الله يبدأ النزيف ويحدث الإجهاض خلال هذين الأسبوعين.

هل بوسع الزوجين تكرار عملية المجهري أم أنها فرصة واحدة؟

يمكن تكرارها أكثر من مرة بالتأكيد، فعند سحب البويضات من الأم نأخذ عددًا كبيرًا، من 12 إلى 15 بويضة مثلًا، تُلقَّح وتُحفظ في ظروف ملائمة، ثم نزرع للأم بويضة بينما تبقى باقي البويضات بانتظار أي عملية زرع إضافية، في حالة الرغبة في طفلٍ جديد.

هل هناك تحضيرات واجبة قبل عملية الإخصاب في المختبر؟

لا، لا شيء.

من واقع خبرتك والحالات الكثيرة التي عالجتها، ما الأثر النفسي لتأخر الإنجاب عند السيدات؟

المجتمع مهتم جدًّا بإنجاب الزوجة الجديدة، وعندما يتأخر حدوث الحمل تتوتر العروس وتتساءل عن السبب، وما إذا كانت عقيمة أم لا. هذا القلق والتوتر يفرزان هرمونات تؤثر على توازن الجسم، تضطرب بسببها الهرمونات الأنثوية الطبيعية، فيتأخر الحمل بالفعل. أي أن القلق يسبب تأخر الحمل، وتأخر الحمل يسبب القلق، وهكذا في دائرة مفرغة من الشعور بالضغط. نصيحتي الأولى والأهم هي ألا تقلق السيدات دون داعي. توقفي عن القلق واتركي الأمور تسير بإيقاعها الطبيعي.

ما النصيحة العامة التي توجهها للسيدات المتأخرات في الإنجاب؟

إذا شعرن بالقلق من تأخر الإنجاب يتوجهن فورًا إلى طبيبٍ متخصص في مسألة تأخر الإنجاب، وأن يتجاهلن كل النصائح والوصفات الشعبية لإحداث الحمل، وألا يصدقن الأساطير التي تدَّعي أن بعض الأوضاع الحميمية أو الأطعمة ستحدث الحمل. إذا تصفحتِ أي منتدى للسيدات ستجدين كثيرًا من الفتاوى غير العلمية أو المنطقية. كل هذه الخطوات غير صحيحة، وفشلها سيضاعف قلقك وتوترك، وبالتالي يتأخر الحمل أكثر. بوسع الطبيب المتخصص أن يرفع عنك كل هذه الضغوط إلى أن تحظي بالطفل الذي تتمنينه بين ذراعيكِ.

AddThis is disabled because of cookie consent

Miraa Divider
Subscribe Now

أحــــدث الــــــمـقـالات 

رحلة الجمال عبر ثلاثة أجيال

هل تختلف نظرتنا للجمال بين الطفولة والبلوغ؟

ليلى يمّين

خمس أسرار وددت لو عرفتها في سن الخامسة عشر

رسالة أرسلها لذاتي المراهقة... لعلها تَتَحرر مما هي فيه.

آية أحمد

سألنا نساء حضرن صفوف دعم الأمهات عن تجاربهن

”اعتادت الفتيات على تلقي النصائح في تجربة الأمومة الأولى من السيدات الكبار ولكن للأسف لا تكون معلوماتهن دائماً صحيحة

هدير الحضري

دليلك للتعامل مع دولابك المكدّس بالملابس

سألنا النساء عن نصائحهن لتحصلي على دولاب مريح لأعصابك ومناسب لاحتياجاتك.

هدير  الحضري