miraa image

كيف تواجهين التحرش الجنسي داخل مقر العمل؟

Article Details

كيف تواجهين التحرش الجنسي داخل مقر العمل؟

أشكال التحرش المتعددة في العمل وكيفية مقاومتها بالطرق الممكنة.

انتشرت عدة قضايا متعلقة بالتحرش في مصر الأسابيع القليلة الماضية شغلت الرأي العام، بعضها متعلق بالتحرش داخل مقر العمل. بدأت موجة جديدة من الحكي وفضح المتحرشين مما يبشر بحياة قادمة ستكون أفضل من سابقتها تجاه قضايا العنف ضد النساء، وفي هذا الصدد مرآه تُقدم لكن عدد من النصائح عن كيفية التعامل مع التحرش في أماكن العمل إن تعرضتي له.

بدايةً لنتحدث عن مفهوم التحرش: يُعرف التحرش على أنه الاعتداء على المساحة الشخصية لشخص آخر بما يسبب له ضرر مادي أو معنوي، وإن كان هذا التعدي ذو طابع جنسي يصبح تحرش جنسي، ويتضمن ذلك الألفاظ والإيحاءات الجنسية.

وعلى عكس ما قد يزعم البعض أن التحرش قد يحدث بسبب ملابس المرأة أو باعتبار أن الجسد الأنثوي مصدر الغواية أو بسبب الرغبة الجسدية المكبوتة لدى المتحرش؛ هذه كلها معتقدات اجتماعية لا تمت للحقيقة بصلة، فالتحرش يحدث للأطفال ويحدث للرجال ويحدث للمسنين ويحدث أثناء الحج أيضاً. التحرش هو فعل سلطوي يرغب أن يشعر فيه المعتدي بالسيطرة على الضحية، وليست قضيتنا الآن فهم أسباب التحرش على قدر التصدي لهذا الفعل الشائن بكل ما في أيدينا من سبل، ولكن أذكر قبل أن نتحدث عن أي شيء أن هذا بكل الأحوال لا يضع اللوم أو المسؤولية على الناجية، بل كل المسؤولية على المتحرش مهما كانت مبرراته، ولكن هنا فقط نحاول أن نحتاط ونتعلم كيفية المواجهة. دعونا بدايةً نتعرف على أشكال التحرش في العمل.

 

تحرش إلكتروني

التحرش قد يتم عبر أدوات أخرى غير واقعية مثل الإنترنت من خلال وسائل التواصل الاجتماعي مثلًا أو عبر الهاتف وغيرها من الوسائل، قد يتضمن ألفاظ بذيئة، كلمات خادشة للحياء، أو حتى شتائم أو تهديدات؛ كل ما يتعدى على المساحة الشخصية هو تحرش ويعاقب عليه القانون.

 

تحرش لفظي

أي إساءة لفظية بأي شكل من الأشكال أو أي تدخل سافر في أمور جنسية أو أسئلة حميمة أو غيرها يعتبر تحرش، ويمكننا العودة إلى تعريف التحرش في بداية المقال لنتأكد أن حتى الألفاظ التي تسبب أي ضرر مادي أو معنوي تعتبر تحرش، حتى وإن لم تكن ألفاظ جنسية. 

 

تحرش بدني

وهو النوع الأشهر بين أنواع التحرش، وهو محاولة الاعتداء أو تلامس بدون رغبة الطرف الآخر، لذلك أي تلامس دون رغبتك من أي شخص، حتى وإن كانت امرأة، هو بالضرورة تحرش جنسي.  

التحرش في أماكن العمل يختلف من شخص لآخر قد يكون زميل أو زميلة وقد يكون المدير، وأشكال التحرش متعددة كالنظر السافر إلى الجسد أو أن يطلب منك أحد الزملاء، بشكل متكرر، قبول دعوته على العشاء أو أن يوصلك إلى المنزل بسيارته وغيرها من الأشكال المختلفة.



كيف نواجه التحرش في أماكن العمل؟

 

ركزي في التلميحات

على الأغلب لا يبدأ المتحرش بالتحرش بضحية لا يعرفها أو لم يتعامل معها، غالبًا ما يكون هناك بوادر، وهذه ليست قاعدة بالطبع، ولكن يعتمد المتحرش على بعض التلميحات مثل قول نكتة بذيئة أمامك أو تعليق سافر على ملابسك أو على أي شيء فيه تعدي للحدود، وبالتأكيد هذا لا يبرر للمتحرش أي شيء حتى وإن تجاوبتي معه، غالبًا ما يبرر المتحرش استحقاقه ولوم الضحية بما حدث بناءًا على هذه القاعدة، لهذا في مقر العمل، خاصةً إن كنتي جديدة في العمل انتبهي وكوني صارمة بخصوص البدايات.   

  

ضعي خطوط حمراء

إن حدث ولمح شخص ما أو ألقى كلمة سخيفة، ليس بالضرورة أن يكون متحرش ولكن احرصي على وضع حدود مع الآخرين، قد لا نعرف كيف نغير من سلوك الآخرين لكن على الأقل نعرف كيف نكون صارمين بخصوص حدودنا، ولهذا مع الجميع يجب أن يُعرف عنك أنك شخصية صارمة لا تحب المزاح المبالغ فيه مع الرجال، أو غيرها من التصرفات التي تجعل من الصعب أن تكوني ضحية، فالمتحرش يستمد قوته من صمت الضحايا وإن رأى المتحرش بك قوة أو احتمالية في مواجهته سيبتعد عنك بالتأكيد.

 

احرصي على أن يكون لك ردة فعل

كما ذكرت أن المتحرش يستمد مشروعيته في اعتدائه على النساء مرة بعد أخرى بعد من صمت الضحايا، وتصمت الضحية، في مقر العمل، لأسباب كثيرة منها الخوف من الفضيحة أو الفصل من العمل أو عدم القدرة على المواجهة، وما نقوله هنا لا تخافي، فوعي النساء وتعامل عدد من الدول مع قضايا التحرش قد اختلف، لهذا عليك أن تستغلي ذلك وقاومي، سواء بالرفض المباشر والنظر في عيون المعتدي أثناء المواجهة، أو يمكنك إرسال رسالة له فيما بعد مفادها أنك رافضة لما حدث وإن تكرر ما حدث سيكون لك رد فعل قوي، والأفضل أن تقاومي ذلك من أول مرة حتى يخشى المعتدي التعرض لك مرة أخرى، كذلك يمكن أن تتحدثي إلى زميلاتك وتُحذريهن منه حتى يتحفظن في التعامل معه، أيًا كانت ردة فعلك يجب ألا تصمتي.

 

التوجه إلى المنظمات الداعمة للمرأة

إن لم تستطيعي التعامل مع التحرش بمفردك، يمكنك أن تلجئي إلى المنظمات الداعمة للمرأة في مكان عملك أو في دولتك بشكل عام، مثل المجلس القومي للمرأة في مصر، أو إن كان في عملك لجنة خاصة بالمرأة يمكنك اللجوء لها كذلك، غالبًا ما تكون لهذه المنظمات دور فعال، خاصةً إن لم يكن لها أي علاقة بمقر عملك، ولا تخجلي أبدًا من طلب المساعدة، فهذا حقك، ومن أجل قضايا النساء ولدت هذه الأماكن. 

 

اللجوء إلى القانون

إن لم تفلح كل الطرق السابقة معك يمكنك التوجه إلى مديرك في العمل والشكوى للمدير وإن لم يفلح ذلك أو كان المتحرش شخص مسؤول يمكنك التوجه لأقرب مركز شرطة أو أي جهة قانونية مختصة بعملك، وعمل محضر رسمي ضد المتحرش، وقدر الإمكان حاولي أن يكون لديك دليل على ما ستقولينه، فمثلًا أن يكون لديك نسخة من رسائل بريد إلكتروني إن كان التحرش إلكتروني، أو أحد الشهود على واقعة التحرش.

 

AddThis is disabled because of cookie consent

Subscribe Now

للنشرة الإلكترونية

أحــــدث الــــــمـقـالات

رحلة الجمال عبر ثلاثة أجيال

هل تختلف نظرتنا للجمال بين الطفولة والبلوغ؟

ليلى يمّين

خمس أسرار وددت لو عرفتها في سن الخامسة عشر

رسالة أرسلها لذاتي المراهقة... لعلها تَتَحرر مما هي فيه.

آية أحمد

سألنا نساء حضرن صفوف دعم الأمهات عن تجاربهن

”اعتادت الفتيات على تلقي النصائح في تجربة الأمومة الأولى من السيدات الكبار ولكن للأسف لا تكون معلوماتهن دائماً صحيحة

هدير الحضري

دليلك للتعامل مع دولابك المكدّس بالملابس

سألنا النساء عن نصائحهن لتحصلي على دولاب مريح لأعصابك ومناسب لاحتياجاتك.

هدير  الحضري