JPEG - wedding thumbnail.jpg

كيف سيكون الوضع إن قررتي الزواج أثناء الدراسة؟

Article Details

كيف سيكون الوضع إن قررتي الزواج أثناء الدراسة؟

نساء عرب يروين تجربتهن: "لا تُنجبي إلا بعد التخرج".

رسوم نيومي حنين 

هذه المقالة مهداة لكن من فريق لوكس.
 

لا يحظى تعليم الإناث في نظر الكثير من الأسر العربية بنفس ذات الأهمية التي يحظى بها الرجل الشرقي. فللمرأة وظيفة "أهم وأسمى" في نظر الكثيرين, وهي الأمومة والزواج، ولأننا أثيرين تلك الأفكار الذكورية التي تحكم واقعنا حتى الآن، تُكافح الكثيرات للحصول على كامل حقوقهن في التعليم. وسواء بالرغبة الخالصة أو تحت ضغط الأسرة، تتزوج الكثير من الفتيات أثناء الدراسة، ولأن هذا الأمر تحدي كبير قد ينطوي على خسارة الدراسة تمامًا، قررنا في مرآه أن نتحدث إلى عدد من النساء اللاتي جمعن بين الدراسة والزواج وسألناهن كيف كانت تجربتهن:   
 

كنت أنهار من تراكم المسؤوليات الكارثية

"تزوجت في نهاية عامي الجامعي الثاني، ولم أكن أعلم أني مُقبلة على أصعب مراحل حياتي، خاصةً بعدما تعجلت في الحمل، وأخذت الكثير من المنشطات حتى حملت بتوأم، وعندما حان وقت الولادة كان وقت امتحانات نهاية العام وبالطبع لم أدخلها، وضاعت سنة دراسية كاملة علي بسبب الإنجاب. كان الأمر كارثي للغاية ولم أستطع تحمل المسؤولية وحدي، فالدراسة والزواج والاعتناء بتوأم أمر لا يقدر عليه أي أحد. كنت أنهار تدريجيًا من تراكم المسؤوليات، وساءت الأمور لدرجة أني قررت التوقف عن الدراسة والاكتفاء بتربية أطفالي، ولكن أمي لم تتركني، إذ ساعدتني كثيرًا وألحت علي أن أُكمل دراستي، فأخذت إجازات كثيرة من عملها لتعتني بأطفالي، وساعدني أخواتي في ذلك أيضاً. ولكن المدهش أني اكتشفت أني حامل مرة أخرى أثناء امتحاناتي في السنة الأخيرة مما ضاعف الخوف والتعب أكثر، وفي شهوري الأولى من الحمل كنت بحاجة إلى عناية أكثر خاصةً أني أدرس في كلية علمية ويتوجب علي الحضور الدائم. تراكمت المسؤوليات مجددًا مع شهور الحمل الأولى والاعتناء بأطفالي أثناء الدراسة… كارثة. ولهذا لا أتمنى أن تجرب أي فتاة ما مررت به، ونصيحتي لأي فتاة مُقبلة على الزواج أثناء الدراسة: إما أن تُؤجلي الزواج أو تؤجلي الحمل بعد الدراسة سنة على الأقل، لأن الإنجاب مع الدراسة حسب تجربتي وتجربة أصدقائي رهان خاسر، فإذا تزوجتي أثناء الدراسة حتمًا ستتأثر صحة الرضيع، وإذا عرفتي كيف تهتمي به سيتأثر مستواكي التعليمي. أما إن كنتي في بداية مرحلتك الجامعية ومُقبلة على الزواج فأنصحك بتأجيل الزواج نفسه، وافعلي كل شيء بعد ذلك على مهل، فأمامك متسع من الوقت".

أميرة، 24 عامًا، خريجة زراعة

 

أنصح كل فتاة ألا تفعل ما فعلته

"عمري 21 عامًا ولا زلت طالبة وأدرس رياض أطفال حاليًا. تزوجت منذ 4 أشهر ورغم أن المدة ليست كبيرة للحكم على الأمر وبالرغم من أن القرار كان قراري إلا أنني نادمة على التجربة وأشعر أنها كبيرة علي. فمنذ أن تزوجت ومستواي الدراسي قل كثيرًا ولا أعرف النوم بشكل منتظم، وكثيرًا ما تفوتني المحاضرات. بالإضافة إلى أن إعداد ثلاث وجبات يوميًا مع تنظيف المنزل وزيارة أهل زوجي أمر لا أقدر عليه وحدي، ولهذا أنصح كل فتاة ألا تفعل ما فعلته". 

بسمة، 20 عامًا، طالبة رياض أطفال

  

من المهم أن تعرفي وجهة نظر زوجك عن دراستك قبل الزواج

"لم أكن مخططة لأي شيء في حياتي حين ارتبطت بالشخص المناسب. تزوجت أثناء دراستي الجامعية ولم أتردد. وكانت لدي قناعة أن زواجي لن يؤثر على دراستي أبدًا لأني أخترت الشخص الداعم والمتفهم. ولم يمانع أهلي في قراري هذا بل أيدوه وشجعوني، وقد كانت وجهة نظري صائبة فعلًا، خاصةً مع عدم وجود أطفال؛ فزوجي كان يساعدني في مهام المنزل ويقف بجانبي في كل شيء، سواء بالدعم المعنوي أو المساعدة الفعلية لأشغال المنزل. ولكن الأمور لم تسير على ما يرام من ناحية دراستي نفسها فلم يعجبني تخصصي واضطررت إلى أن أغيره لآخر. وأنا أعرف أنه رغم أن تجربتي إيجابية إلا أن الأمور لا تسير هكذا مع كل الفتيات، فالأمر يعتمد على الزوج أيضاً ولهذا من المهم أن تعرفي وجهة نظر زوجك عن دراستك قبل الزواج، لأنه سيفرق جدًا في دعمه لك من عدمه. شخصيًا أعرف الكثير من الفتيات اللاتي درسن وعملن ووصلن إلى مناصب جيدة وهن متزوجات، الأمر يعتمد على مدى تحملك للمسؤولية ومدى دعم زوجك لك، ولكن من المهم جدًا ألا يكون هناك أطفال".  

ندى، 27 عامًا، ربة منزل

 

كثيرًا ما كنت أذهب إلى الجامعة مرهقة بلا نوم

"كنت طالبة في الصف الثاني بالجامعة حين تزوجت، كان عمري 19 عامًا حينها ولم أُرتب لأي شيء حين تزوجت. اكتشفت مبكرًا أن لدي مشكلة في الحمل ولم أخطط للإنجاب، ولكن الأمور مرت بسرعة وأنجبت طفلين وأنا طالبة دون أي استعداد لذلك. الأمومة مع الدراسة كانت تحدي صعب، خاصةً أن كُليتي عملية وتتطلب حضور دائم، ولهذا الالتزام كان تحدي بالنسبة لي. عانيت كثيرًا أثناء الدراسة وكنت أنوم أطفالي ثم أسهر للمذاكرة أو أتركهم مع زوجي وكثيرًا ما أرسلهم لأمي لتعتني بهم خاصةً في أوقات الامتحانات. وأذكر أني مررت بأيام مُرهقة وكثيرًا ما كنت أذهب إلى الجامعة بلا نوم لأني سهرت لرعاية أطفالي. وبالرغم من أن زوجي كان داعمًا لي، إلا أنني لا زلت نادمة على هذا القرار، ولو عاد بي الزمن إلى الخلف سأتراجع عن كل ذلك".

ريما، 24 عامًا، مصممة جرافيك  

 

أندم كلما أتذكر أن كل صديقاتي خريجات وأنا لا

"منذ ست سنوات كُنت طالبة تدرس إدارة الأعمال. تزوجت وأنا طالبة، دون أن أحسب القرار جيدًا، ولم أجد الأمور كما توقعت. فمع تراكم المسؤوليات والزواج والأطفال تدهورت دراستي وقل التزامي إلى أن قررت التوقف عن التعليم تمامًا في الفرقة الثالثة، وكان هذا أسوأ قرار أخذته في حياتي وأندم كلما أتذكر أن كل صديقاتي خريجات وأنا لا؛ لا أنكر أن زوجي كان له دورًا في ذلك فلم يشجعني بما يكفي، وعليه أنصح الفتيات أن يفكرن مليًا قبل الإقدام على خطوة كهذه".

 بسمة، 29 عامًا، ربة منزل

 

الأمر ليس بالمستحيل

"لدي قناعة في حياتي أن الزواج في عمر صغير هو شيء جيد، فكلما تزوجت وأنا أصغر كلما استمتعت بحياتي وأمومتي وأنا قوية وشابة، وعليه اتخذت قراري بالزواج أثناء الدراسة ولم أندم على ذلك أبدًا. دعمني زوجي وساندني وما قوى موقفي هو عدم إنجابنا أي أطفال إلا بعد التخرج. وكانت خطتي ناجحة فقد تخرجت بمعدل أربعة ونصف من خمسة، وها أنا أتفرغ لأمومتي. ما فعلته لم يعجب كثيرين ولم يكف الناس عن انتقادي ولكني فعلت ما أنا مقتنعة به تمامًا. الأمر ليس بالمستحيل، كل ما عليك فعله هو تنظيم وقتك وتحَمُلك مسؤولية القرار الذي اتخذتيه".

رغد، 27 عامًا، ربة منزل

 

جميع الأسماء مستعارة بناءً على طلب أصحابها.

 

Subscribe Now

للنشرة الإلكترونية

أحــــدث الــــــمـقـالات

رحلة الجمال عبر ثلاثة أجيال

هل تختلف نظرتنا للجمال بين الطفولة والبلوغ؟

ليلى يمّين

خمس أسرار وددت لو عرفتها في سن الخامسة عشر

رسالة أرسلها لذاتي المراهقة... لعلها تَتَحرر مما هي فيه.

آية أحمد

سألنا نساء حضرن صفوف دعم الأمهات عن تجاربهن

”اعتادت الفتيات على تلقي النصائح في تجربة الأمومة الأولى من السيدات الكبار ولكن للأسف لا تكون معلوماتهن دائماً صحيحة

هدير الحضري

دليلك للتعامل مع دولابك المكدّس بالملابس

سألنا النساء عن نصائحهن لتحصلي على دولاب مريح لأعصابك ومناسب لاحتياجاتك.

هدير  الحضري

Subscribe Now

للنشرة الإلكترونية

أحــــدث الــــــمـقـالات

رحلة الجمال عبر ثلاثة أجيال

هل تختلف نظرتنا للجمال بين الطفولة والبلوغ؟

ليلى يمّين

خمس أسرار وددت لو عرفتها في سن الخامسة عشر

رسالة أرسلها لذاتي المراهقة... لعلها تَتَحرر مما هي فيه.

آية أحمد

سألنا نساء حضرن صفوف دعم الأمهات عن تجاربهن

”اعتادت الفتيات على تلقي النصائح في تجربة الأمومة الأولى من السيدات الكبار ولكن للأسف لا تكون معلوماتهن دائماً صحيحة

هدير الحضري

دليلك للتعامل مع دولابك المكدّس بالملابس

سألنا النساء عن نصائحهن لتحصلي على دولاب مريح لأعصابك ومناسب لاحتياجاتك.

هدير  الحضري