Article Banner

أخصائية علاج الشعر عن تقبل جميع أنواع الشعر

Article Details

أخصائية علاج الشعر عن تقبل جميع أنواع الشعر

نحن نتعرض لضغط مستمر من خلال وسائل الإعلام بنوع محدد من "الجمال"، مما يدفعنا لقضاء الوقت و بذل المال سعياً للوصول إلى "المثالية" التي ليست بمثالية.

يقال أن الشعر هو تاج جمال المرأة، ولكن كيف لنا أن نقدّر أهميته ونعتني به حينما نعطي معايير الجمال السائدة أهمية أكبر من الصحة، كما لو أنهما لا يلتقيان على نحوٍ كامل؟

نحن نتعرض لضغط مستمر من خلال وسائل الإعلام بنوع محدد من “الجمال”، مما يدفعنا لقضاء الوقت و بذل المال سعياً للوصول إلى “المثالية” التي ليست بمثالية، وإنما مجرد نوع واحد من المظاهر. سواء كان ذلك الضغط من خلال أغاني الحب والأدب الرومانسي والتي تصف معايير جمال الشعر بالأسود الفاحم الطويل المسترسل  كالحرير، أو من خلال روتينات محددة النوع وأدلة لا نهاية لها عبر الإنترنت والتي تحتوي على جميع أنواع الدلالات السلبية؛ “حلول سحرية” تدعونا إلى “إصلاح” شعرنا الطبيعي الذي ينتهي به المطاف بالدمار التام أثناء عمليات فرد الشعر، أو الأسوأ من ذلك، أن نتعرض لمخاطر استنشاق الأبخرة الناشئة من جميع أنواع المواد الكيميائية المستخدمة في تلك العمليات التي تسمى بال”علاجية” مثل الكيراتين و غيره.

كل تلك المشقة عوضاً عن التشجيع على الاهتمام بشعرنا، وبالأخص أن الأمر كله يتعلق بإنشاء نظام صحي لشعرنا والالتزام به، فهنا يكمن الجمال الجوهري.

ونحن هنا اليوم لاستعراض المشاكل و العوامل المؤثرة التي تستحق القلق بشأنها وتقديم حلول تساعد جميع الفتيات والسيدات للاستمتاع بشعر أكثر صحة و جاذبية. تشاركنا خبيرة الشعر ومديرة أبحاث وتطوير Unilever، جازمين موسينيك، عن كيفية العناية بالشعر و تقدير أهميته بتبديد المفاهيم الخاطئة والشائعة لديكِ لنجاة شعركِ من حرارة الشرق الأوسط، و للتصدي في المرة القادمة إلى أي شخص ما يحاول التنمر بشعركِ الطبيعي.

فلما لا نلجأ إلى الطبيعة كبديل آمن وفعال في نفس الوقت؟

فالنقطة الأهم التي تشير إليها جازمين هي «أنتِ ما تأكليه» حتى عندما يتعلق الأمر بالشعر، لذلك ستجدين أن الإجابة لكل مشاكلكِ على الأرجح موجودة في المطبخ أو في البقالة المحلية. وإذا لم ينجح ذلك، فإن هذا في الواقع قد يعني أن هناك مشاكل صحية أو نفسية يجب عليكِ عالجها، لأن المظهر الخارجي لجسمك يعكس ما في داخلك.

 

المشكلة: القشرة و العدوى الفطرية
الاعتقاد الخاطئ: يجب أن يقل معدل غسيل شعرك فالشامبو مكون من عناصر مؤذية
الحقيقة: هل تعلمون أن بعض المكونات، سائدة الاستخدام في منتجات السوق المعتادة، مشتقة من الطبيعة؟ على سبيل المثال، عامل الرغوة الرئيسي المستخدم في الشامبو (Sodium Laureth Sulphate) (صوديوم لوريث سلفات) مشتق بصفة مستديمة من زيت النخيل أو زيت جوز الهند. وبالمثل، تُستمد بعض المكونات الرئيسية في البلسم من زيت بذور اللفت. وتحتوي الكثير من المنتجات على مستوى وظيفي من الزيوت الطبيعية، كزيت جوز الهند وزيت اللوز، إلخ.  و مع ذلك لا تزال العلاجات المنزلية محوبوة و مسلية ويمكن أن تساعدك للحصول على شعر صحي.
العلاج:

  1. أضيفي بضع قطرات من زيت شجرة الشاي إلى زيت دوار الشمس ثم دلكي فروة رأسك بالمزيج لبضع دقائق في كل غسلة و اتبعيه بالشامبو والبلسم ونظام شعرك المنتظم. فشجرة الشاي تحتوي على المركبات المضادة للفطريات و البكتيريا الطبيعية التي تقضي على البكتيريا المسببة للقشرة، أما زيت عباد الشمس فيخترق فروة الرأس ليرطب ويخفف الشعر الجاف المعرض للقشرة.
  2. أضيفي عصير الليمون إلى زبادي ثم قومي بتدليك المزيج على فروة الرأس واتركيه لبضع دقائق قبل الاستحمام. فعصير الليمون يعتبر مطهر، مما يقتل القشرة المسببة للبكتيريا، في حين أن الزبادي يرطب فروة الرأس.

ملاحظة: إذا كنتِ تعانين من قشرة الرأس، فعليكِ الالتزام بهذه العلاجات لرؤية فائدتها، وبمرور الوقت سوف تشفى فروة رأسكِ وستقل القشرة. مثل الدواء، لا يمكننا تناوله مرة واحدة فقط، ونتوقع نتيجة فعالة فوراً ومطولاً.

 

المشكلة: الهيشان
الاعتقاد الخاطئ: نوع الشعر الكيرلي أو المجعد هو الذي يتعرض للهيشان فقط
الحقيقة: طبقة الشعر الخارجية تكون منفتحة، مما يسمح للمرطبات بالخروج من خصلة الشعر فتبدو جافة ومنتفشة بدلاً من أن تكون ناعمة
العلاج: ضعي زيت الزيتون أو زيت جوز الهند للمنطقة الجافة، واتركيه على الشعر لمدة ساعة أو ساعتين قبل الشامبو والبلسم. واظبي على هذا الروتين مرة واحدة كل أسبوع، لأن الزيوت الطبيعية تغذي ألياف الشعر وتوفر حاجزاً وقائياً.

 

المشكلة: الشعر الخفيف
الاعتقاد الخاطئ: ترقق الشعر هو وراثي فقط
الحقيقة: للحصول على شعر صحي، عليكِ اتباع نظام غذائي صحي. قد يكون الشعر الخفيف أو توقف نمو الشعر من أعراض عدم توازن في الجسم، مثل الهرمونات والإجهاد والمرض والمشاكل الغذائية. لذا من المهم جداً أن تتبعي نظام غذائي صحي ومتوازن إذا كنت تريدين الحصول على شعر صحي وجميل.
العلاج:

  1. أوصي بأكل السمك الدهني أو تناول مكمل الغذائي أحماض أوميغا 3 الدهنية لتقوية الشعر و أيضاً الأظافر.
  2. حضري قناعاً من صفار البيض والعسل وزيت الزيتون ودلكي شعركِ به، واتركيه لبضع دقائق قبل الشامبو والبلسم كالمعتاد. يحتوي صفار البيض على البروتينات والأحماض الدهنية التي تقوي الشعر بينما يعمل زيت الزيتون على ترطيب الشعر وفروة الرأس. بالإضافة، إذا كنت من ذوات محبي تسريحة “ذيل حصان”، فيمكنك رفعه شرط أن يكون مفكوكاً لا مشدود، لتفادي حدوث أي تكسر أو تلف أو شد إضافي إلى الجذور، حيث أنه  قد يؤدي في النهاية إلى المزيد من الترقق.

 

المشكلة: تساقط الشعر بكثرة وبشكل غير طبيعي
الاعتقاد الخاطئ: يساعد قص شعرك على النمو بشكل أسرع و بكثرة
الحقيقة: قص شعركِ يجعله يبدو أكثر سمكاً، لكن لا تكثري عدد مرات التقليم بل بين الحين والآخر فقط للتخلص من الأطراف التالفة، لأنها الجزء الأكثر تضرراً في شعرك، إنما إذا واصلتِ التخلص من شعرك، لا تتوقعي أن ينمو أكثر أو أسرع. من الطبيعي أن تفقد المرأة ما يقارب 100 شعرة يومياً، وهذا معدل طبيعي و إن بدا كثيراً، لأنها 100 فقط من أصل ملايين شعيرات موجودة على رأسك. تنمو كل خصلة من الشعر من بصيلة الشعر وكل بصيلة لها دورة حياة خاصة بها. بعض النساء يعتقدن أن لديهن مشكلة تساقط الشعر خطيرة، بينما تكون في الواقع خصلات شعر تتكسر بسبب جفاف الشعر أو تلفه. إنها لا تتساقط من جذورك، لذا لا يوجد علاج محدد في زراعة شعر “إضافي” حيث يقوم جسمك بذلك بالفعل من الداخل. إذا شعرت أن الشعر يتساقط بشكل مفرط، فأنصحك بالذهاب إلى الطبيب للتحري عن السبب الجذري لذلك، لأن هذا قد يكون أحد أعراض مشكلة صحية داخلية ربما لم تكوني على علمٍ بها. على سبيل المثال، لدي مشكلة في الغدة الدرقية، وأستطيع أن أحدد مستوى الهرمونات في جسدي، عندما يكون متوازناً وعندما يتقلب، من أيام شعري الجيدة والسيئة. أو إذا توقفت عن تناول دوائي، يتساقط شعري مباشرة بكمياتٍ مهولة.
العلاج:

  1. احرصي على استخدام بلسم بانتظام بعد الغسيل بالشامبو، سيساعدك ذلك على تنعيم الشعر مما سيمنع العقد والتقصف. يعتبر الشامبو ضرورياً جداً لإزالة الأوساخ من فروة الرأس، ولكن لا يقل عن ذلك أهمية البلسم لاستبدال الزيوت الطبيعية التي يتم إزالتها من قِبل الشامبو، وإلا لن يكون شعرك محمياً و سيتعرض للتلف. روة رأسك دهنية والشعر الجاف، ببساطة، تجنبي دهن البلسم أو الزيوت بالقرب من فروة الرأس والجذور، واكتفي بتدليكها في منتصف إلى أطراف الشعر (التي تميل إلى أن تكون أكثر الأجزاء جافة وتلافة). بالإضافة، لا يوجد عدد مرات محددة التي يفترض أن تغسلي فيها شعرك  أثناء الأسبوع، لأن مهمته الأساسية هي تنظيف الشعر من الأوساخ والعرق، حتى وإن كنتِ تمارسين الرياضة بشكل يومي مثلاً.
  2. فكي أي عقد و تشابكات في شعرك أثناء الاستحمام باستخدام أصابعك أو بمشط ذو أسنان واسعة وبمساعدة البلسم لمنع تكسر الخصلات.
  3. عند استخدامك لأجهزة تصفيف الشعر بالحرارة، استخدمي بخاخ أو سيروم الشعر للحماية من الحرارة، ولكن حاولي تجنب استخدام الحرارة كثيراً سواء للتجفيف أو التمليس.
    4- المواد الكيميائية أو غيرها لتمليس الشعر، مثل الكيراتين والتفتيح بالأوكسجين والصبغة، تدمر ألياف شعرك وتكسر الروابط الداخلية في شعرك ولا يمكن إصلاحها مجدداً، مما يجعلها هشة وجافة ثم تتساقط، ولذلك إن لجئت لها لن يتمتع شعرك بالصحة كما كان مسبقاً مهما اعتنيت به.

 

المشكلة: نقص الميلانين
الاعتقاد الخاطئ: الإجهاد والضغط النفسي سبب ظهور الشيب
الحقيقة: شعرك الأبيض أو الرمادي لا ينمو من الجذور، بل تتغير لون الخصلة. في بعض الأحيان، ستجدين شعرة بيضاء طويلة جداً و تتساءلين من أين أتت. و هذا يرجع إلى بصيلات الشعر التي تتوقف عن إنتاج الميلانين الذي يعطي اللون لشعرك. وهذا لا يعني أن نقص الميلانين يدل على مرض ما ولكنها أثر طبيعي للتقدم في العمر ويحدث للجميع، فليس هناك فئة عمرية محددة تعاني منه. بالإضافة، إن نسيج الشعر يتغير أيضاً، وسيلاحظ بعض الناس أن الشعر الأبيض أو الرمادي له ملمس أكثر سمكاً و خشوناً من الشعر الأسود. بالمناسبة، كان نوع شعر أمي مسترسلاً تماماً، ولكن عندما تحول إلى شيب، تحولَ إلى مجعد أيضاً.
العلاج: الحناء معروفة على نطاق واسع بأنها بديل طبيعي لصبغ الشعر في حين أنه يمكن استخدامها كبلسم أيضاً. يمكنك استخدامها كماسك للشعر من خلال مزج مسحوق الحناء من السوق مع جرعة من بلسمك المعتاد، وهذا سيوفر علاج مغذي و مكثف. إنها خيار صحي و أفضل من صبغ شعرك كيميائياً لأنها تغطي الجزء الخارجي من شعرك بدلاً من الصبغة “التقليدية” التي تخترق ألياف الشعر.

اختتمت جازمين قائلة: “في نهاية اليوم، يُعد صبغ شعرك خياراً شخصياً ولكن بالنسبة للواتي يفضلن عدم تعريض شعرهن لأي ضرر و تقبله كما هو و تقبل تقدمهن في السن، فلا يزال رأي الناس و التعريف المحدود للجمال يعيقهن نفسياً. فلما لا يعتبر الشيب جميلاً أو من أحد معايير الجمال؟ الأمر كله يتعلق بالثقة بالنفس، و دعم النساء بعضهن البعض. فلا يوجد شيء أكثر جاذبية من الثقة بالنفس، مهما كان لون شعرك أو نوعه أو شكله”.

 

AddThis is disabled because of cookie consent

Miraa Divider
Subscribe Now

للنشرة الإلكترونية

أحــــدث الــــــمـقـالات 

رحلة الجمال عبر ثلاثة أجيال

هل تختلف نظرتنا للجمال بين الطفولة والبلوغ؟

ليلى يمّين

خمس أسرار وددت لو عرفتها في سن الخامسة عشر

رسالة أرسلها لذاتي المراهقة... لعلها تَتَحرر مما هي فيه.

آية أحمد

سألنا نساء حضرن صفوف دعم الأمهات عن تجاربهن

”اعتادت الفتيات على تلقي النصائح في تجربة الأمومة الأولى من السيدات الكبار ولكن للأسف لا تكون معلوماتهن دائماً صحيحة

هدير الحضري

دليلك للتعامل مع دولابك المكدّس بالملابس

سألنا النساء عن نصائحهن لتحصلي على دولاب مريح لأعصابك ومناسب لاحتياجاتك.

هدير  الحضري